الجامعة الملكية تحسم الجدل بخصوص صعود المغرب الفاسي وشباب المحمدية


نفى مصدر مسؤول داخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، كل الأخبار الرائجة بخصوص إنهاء منافسات البطولة الإحترافية في قسمها الثاني وصعود فريقي المغرب الفاسي وشباب المحمدية للقسم الوطني الأول.

وقال المصدر ذاته، إن كل الأخبار التي تروج حاليا والتي تروج لإنهاء بطولة القسم الوطني الثاني وصعود فريقي شباب المحمدية والمغرب الفاسي للقسم الأول، كلها أخبار زائفة و من وحي الخيال.

وتابع نفس المصدر، بأن ليس هناك أي خبر بخصوص استئناف المنافسات من عدمها لحدود الساعة، كما نفى وجود أي مؤشر على إنهاء منافسات القسم الثاني وصعود فريقي العاصمة العلمية ومدينة الزهور.

وأكد المصدر ذاته، أن ليست هناك نية لإلغاء منافسات البطولة الإحترافية في قسميها الأول والثاني، مشددا على أن المنافسات ستحسم على أرضية الميدان، وحينها سيتم التعرف على الصاعدين للقسم الأول والمتوج بالبطولة الاحترافية.

كما شدد مصدر نفسه، على أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تنتظر فقط الضوء الأخضر من السلطات المختصة، من أجل تحديد وإعلان موعد عودة منافسات البطولة الاحترافية في قسميها الأول والثاني.

جدير بالذكر أن النشاط الكروي في المغرب، كان قد توقف منذ شهر مارس الماضي، بسبب تفشي جائحة كورونا في المملكة.